د. كاظم العبادي

من مواليد العراق، طبيب عضو الكلية الملكية البريطانية للأطباء والجراحين جلاسجو FRCP، وعضو كلية الصحة العامة في المملكة المتحدة البريطانية FFPH طبيب حاصل على شهادة الدكتوراه في الصحة العامة والابيدميولوجي من جامعة ايرازمس روتردام – هولندا – وهو كاتب معروف في مجال الدراسات في كرة القدم العراقية. عمل في الصحافة الرياضية في وسائل إعلام، ووكالات إخبارية عراقية وعربية. له إصدارات تعد وثائقا في كرة القدم العراقية.

عمل في مجال الصحافة الرياضية منذ أن كنت طالباً في كلية الطب - الجامعة الأردنية في الثمانينيات، وفي تلك الفترة عملت في عدد من الصحف الأردنية والعربية مثل: صوت الشعب، الرأي، العرب اليوم، عالم الرياضة، الميدان الرياضي، الوطن الرياضي اللبنانية, مجلة الاتحاد العربي لكرة القدم. عضو الاتحاد العربي للاعلام الرياضي.

 شاركة في تغطية الكثير من البطولات المهمة والكبيرة مثل كأس العرب، وكأس العالم، الدورة الرياضية العربية، البطولة العربية لكرة السلة،  البطولة العربية لكرة الطائرة، البطولة العربي لكرة الطاولة، وغيرها من الاحداث العربية والعالمية.

Khadum.jpg
K Alebadi.JPG
012.JPG
 
K Alebadi.JPG

كرة القدم العراقية بين التقييم والتقويم

هذا الكتاب عبارة عن دراسة علمية للدكتور كاظم العبادي الذي قام بتوجيه دعوة مفتوحة الى جميع المدربين الاجانب الذين اشرفوا على تدريب وقيادة المنتخب العراقي خلال الفترة 1973-2012 للمشاركة في الدراسه وقد تم منحهم كامل الحريه في القبول بالمشاركه او الاعتذار، وتمت موافقة ومشاركة كل من المدربين تالاكي جولا (هنجاريا)، فويا جارداسفيتش (مونتينجرو)، ادواردو انتونيوس كويمبرا  الملقب ايدو (البرازيل)، زي ماريو (البرازيل)، ايفرستو دي ماسيدا (البرازيل)، ميلان زيفادينوفيتش (صربيا)، برند ستانج (المانيا)، جورفان فييرا (البرازيل/البرتغال)، أيجل أولسن دريلو (النرويج)، ولفانج سيدكا (المانيا)، موراسي سانتانا مدرب اللياقة البدنية (البرازيل)، وارثر انتونيوس كويمبرا الملقب زيكو (البرازيل).

Author: Dr. Kadhim Alabady
Publisher:  London Book
Current Edition: 2nd
Language: Arabic
Dimensions: 21 X 14.8 cm

Publishing Date: Jun 2016

Pages: 565

Weight: 721 gm

ISBN: 978-0-9930427-8-2

Price: £11.00

كاظم العبادي

 
012.JPG

الكرة العراقية انتصارات وانتكاسات

من يحسن صنيعته يدخل الى رحاب المجد والشھرة، ومن لا يحسن صنيعته سيترك معه تاريخاً فارغاً ليس له اي معنى. اسوق ھذا الكلام وانا اراجع تاريخ الكرة العراقية منذ اوائل السبعينيات وحتى عام ٢٠١٠. كان بأمكان الكرة العراقية أن تكون بأستمرار ملك المجد وزعيم القوة في قارة آسيا وتبلغ مرحلة متق ّدمة ومتطورة للغاية تتفوق على مثيلاتھا في القارة، لو عملت الاتحادات المتعاقبة على البناء، والتخطيط السليم لتطويرھا. مع الأسف الشديد لم تعمل جميع الاتحادات (بدون استثناء) بجدية، أو عملية، أو علمية، لبناء القواعد الأساسية في ارساء أسس التطوير، بل بالعكس كانت كلھا تعمل لمنافع شخصية، أو انجازات وقتية، أو انجازات خادعة لا قيمة لھا على الاطلاق.
شعب باكمله يعشق ھذه الرياضة، جمھورھا واسع وذواق، قابليات نجومھا نادرة، وراقية على مختلف العصور، والاوقات. الخامات الشابة منتشرة في كل مناطق العراق. طموحات جمھورھا، ومحبيھا، ولاعبيھا واسعة، وليس لھا حدود بعكس مسؤوليھا الذين لم يكونوا بمستوى الطموح. لكن للاسف مع كل ھذا الحب الجارف لھذه المعشوقة والامكانيات النادرة من المواھب التي كانت تحترق جيلاً بعد جيل. أتساءل... ماذا قدمت اتحادات الماضي للكرة العراقية من أمور كي تصل للمجد الذي تستحقه؟

Author: Dr. Kadhim Alabady
Publisher:  London Book
Current Edition: 1st
Language: Arabic
Dimensions: 29.7 X 21 cm

Publishing Date: Jun 2010

Pages: 168

Weight: 400 gm

ISBN: -

Price: £11.00

د. كاظم العبادي